logo-mini

مجلس الشامي يقدم « وصفته » من أجل استراتيجية وطنية جديدة للسياحة

Partager

مجلس الشامي يقدم « وصفته » من أجل استراتيجية وطنية جديدة للسياحة

قدم المجلس الاقتصادي و الاجتماعي و البيئي، أمس بالرباط، خلال لقاء تواصلي افتراضي، رأيه حول ”السياحة، رافعة للتنمية المستدامة و الإدماج : من أجل استراتيجية وطنية جديدة للسياحة ».

و أوضح المجلس في رأيه أن تنمية السياحة « المستدامة » و « المسؤولة » تشمل، من بين أمور أخرى، اعتماد مقاربة « سياحة 365 يوما ».

و أكد المجلس الذي يرأسه أحمد رضى الشامي، على أن هذه السياحة تتطلب تفعيل الميثاق المغربي للسياحة المستدامة، و المساهمة من خلال النظام الجبائي في النهوض بالاستثمارات المستدامة و المنتجة و المحدثة لفرص الشغل و المحفزة لخلق القيمة في المجالات الترابية.

و في ما يتعلق بالحكامة، أوصى المجلس في رأيه بوضع قانون إطار للسياحة و بإرساء تخطيط استراتيجي مندمج يضمن التقائية الوسائل و الموارد، و يمكن من تتبع و تقييم مجموع سلسلة القيمة.

و أكد مجلس الشامي، على أهمية اقتراح منتجات خاصة بالسياحة الوطنية بمختلف فروعها، على أن تتلاءم هذه المنتجات مع القدرة الشرائية للسائح المغربي. 

و لفت المجلس أيضا إلى أنه يتعين تشجيع السياحة الاجتماعية و التضامنية و تطوير المآوي الموجهة للشباب و ابتكار عرض مناسب للمغاربة المقيمين بالخارج، مع الأخذ بعين الاعتبار أسلوبهم في العيش و أنماط استهلاكهم في مجال الأنشطة الترفيهية و الرياضية.

و على مستوى الرقمنة، أوصي المجلس باقتراح منظومة مغربية للحجز و الأداء لتجنب خروج العملات الصعبة و تلقي العمولات من لدن فاعلين خارج المغرب و كذا تطوير آلية التواصل الرقمي الرسمية بتسليط الضوء على حفز انتظارات الزبون.

و بخصوص الرأسمال البشري، أوصى المجلس على الخصوص بإعادة النظر في مسالك التكوين المهني و الجامعي ذات الصلة، من خلال تحيين خريطة التشغيل في القطاع السياحي و العمل على إبرام اتفاقية قطاعية جماعية في مجال التكوين و تعزيز الكفاءات.

و فيما يتعلق بالتوطين الترابي حيث تشكل الجهوية المتقدمة و ميثاق اللاتمركز فرصة لتحقيق التوازن في تنمية السياحة بين المجالات الترابية و الوجهات السياحية، يوصي المجلس بإرساء الالتقائية بين الاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بقطاعات السياحة و الثقافة و الصناعة التقليدية و الشباب و الرياضة و التنمية المستدامة و غيرها، و الحرص على توطينها على المستوى الترابي.

و أوصى المجلس كذلك بدعم تنفيذ الاستراتيجيات الجهوية للسياحة المستدامة، من خلال مواكبة المجالس الجهوية في إعداد و وضع مشاريع في هذا المجال ضمن برامج التنمية الجهوية، و تقديم عرض متنوع يتمحور حول مسارات سياحية تعبر عدة مجالات ترابية ذات توجه سياحي مشترك.


Poster un Commentaire

10 + dix-sept =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.