logo-mini

كورونا : أطباء فرنسيون يوصون بتجنب الكلام أو التحدث عبر الهاتف في وسائل النقل العمومي

Partager

كورونا : أطباء فرنسيون يوصون بتجنب الكلام أو التحدث عبر الهاتف في وسائل النقل العمومي

أوصت الأكاديمية الوطنية الفرنسية للطب ركاب وسائل النقل العمومي بتجنب التحدث بعضهم مع بعض، أو عبر الهاتف لتقليل مخاطر انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

و قالت الأكاديمية في بيان إن « الاستخدام الإلزامي للكمامة في وسائل النقل العام، حيث لا يمكن التباعد الاجتماعي، يجب أن يصاحبه إجراء احتياطي بسيط جدا، ألا و هو تفادي التحدث و إجراء اتصالات هاتفية ».

و قال عضو الأكاديمية، باتريك بيرشي، في تصريحات صحفية، إنه إذا لم يكن هناك سوى ثلاثة أشخاص فقط في عربة مترو أنفاق، فلن تكون هناك مشكلة، ولكن إذا كان لا يفصل بين الشخص و الآخر سوى سنتيمتران فقط، فمن المنطقي عدم الكلام أو التحدث عبر الهاتف، مضيفا « أنه ليس إلزاما بل توصية ».

و قالت الأكاديمية إن الكمامات القماشية أو المصنوعة في المنزل فعالة ضد انتشار فيروس كورونا طالما تم وضعها بشكل صحيح، و إن معظم الإصابات تحدث عندما يخلع الناس الكمامات.

و يوم الخميس الماضي، و نزولا عند توصيات المجلس الأعلى للصحة العامة، دعا وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، الفرنسيين إلى التوقف عن استخدام الكمامات اليدوية الصنع بعد اعتبار أنها لا توفر حماية كافية، شأنها شأن الكمامات المصنوعة من القماش.

و إلى ذلك أشارت أكاديمية الطب في بيان إلى أن « فعالية الكمامات المستخدمة من العامة لم تكن يوما موضع تشكيك طالما أنها توضع بالصورة الصحيحة ».

و على الرغم من « تهديد » السلالات المتحورة لفيروس كورونا، أوصت الأكاديمية بـ »عدم تعديل التدابير الوقائية المحددة أصلا و المحسنة منذ أشهر » مع أهمية التذكير بالسلوكيات الصحيحة ».

و كان رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس، أعلن في وقت سابق هذا الشهر أن الحكومة الفرنسية ستفرض حظر تجول يوميًا في جميع أنحاء البلاد بدء من الساعة السادسة مساءً و إلى غاية السادسة صباحا، لمدة أسبوعين على الأقل.

و يأتي هذا القرار من أجل مكافحة انتشار فيروس كورونا، خاصة بعد ظهور السلالتين البريطانية » و « الجنوب أفريقية » اللتين تثيران تخوفات في فرنسا و كذا في القارة الأوروبية ككل.


Poster un Commentaire

5 × quatre =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.