logo-mini

فرنسا تعلن فرض حظر تجول شامل لأسبوعين على الأقل لمكافحة تفشي كورونا

Partager

فرنسا تعلن فرض حظر تجول شامل لأسبوعين على الأقل لمكافحة تفشي كورونا

كشف رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس، عن تدابير جديدة لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد، خاصة بعد ظهور السلالتين البريطانية » و « الجنوب أفريقية » اللتين تثيران تخوفات في فرنسا و كذا في القارة الأوروبية ككل.

و أكد كاستكس، أن الحكومة الفرنسية ستفرض حظر تجول يوميًا في جميع أنحاء البلاد بدء من الساعة السادسة مساءً و إلى غاية السادسة صباحا، اعتبارًا من يوم غد السبت، و ذلك من أجل مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

و اعتبر كاستكس، أمس، في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، إن هذا الإجراء سيظل ساري المفعول لمدة أسبوعين على الأقل.

و أوضح المسؤول الحكومي الفرنسي أن ازدياد حالات العدوى التي كان يخشى منها كثيرًا في أعقاب عطلة نهاية العام لم يحدث، لكنه قال إنه يمكن فرض إغلاق جديد « بدون تأخير » إذا تدهور الوضع الصحي.

و في المقابل، كشف كاستكس أن الوضع في فرنسا « تحت السيطرة » لكنه لا يزال « هشًا »، إذ ما زال عدد الإصابات يصل إلى نحو 16 ألف إصابة جديدة يوميا.

و تخضع معظم المناطق في فرنسا لحد الآن، حسب تقارير إعلامية، لحظر تجول ابتداء من الثامنة مساءً، فيما تشهد أجزاء من البلاد، و خصوصا في الشرق الأكثر تضرراً، حظر تجول أكثر صرامة بدءًا من السادسة مساءً.

و فيما ستظل المدارس مفتوحة، حُظرت الأنشطة الرياضية الداخلية مجددًا في الوقت الحالي.

و من أجل « منع انتشار » المتحورات البريطانية و الجنوبية الأفريقية و على وجه الخصوص لمنع السلالة البريطانية الشديدة العدوى، التي لا تمثل حاليا سوى 1 إلى 1,5% من الإصابات، « من أن تصبح سلالة سائدة » في فرنسا، أعلن كاستكس إجراءات إضافية على الحدود.

و في هذا الصدد أبرز أن المسافرين الذين يصلون إلى فرنسا من وجهات خارج الاتحاد الأوروبي سيتعين عليهم تقديم اختبار كوفيد نتيجته سلبية أجري قبل أقل من 72 ساعة، و سيتعين عليهم عزل أنفسهم لمدة سبعة أيام، على أن يجروا بعدها فحصا ثانيا.


Poster un Commentaire

dix-huit + 16 =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.