logo-mini

فرنسا تدعو لوقف الدعوات لمقاطعة منتجاتها

Partager

فرنسا تدعو لوقف الدعوات لمقاطعة منتجاتها

 قالت الخارجية الفرنسية، أمس، في بيان إن « الدعوات إلى المقاطعة عبثية و يجب أن تتوقف فورا، و كذلك كل الهجمات التي تتعرض لها بلادنا و التي تقف وراءها أقلية راديكالية ».

و أضاف بيان الخارجية الفرنسية « في العديد من دول الشرق الأوسط برزت في الأيام الاخيرة دعوات الى مقاطعة السلع الفرنسية و خصوصا الزراعية الغذائية، إضافة الى دعوات أكثر شمولا للتظاهر ضد فرنسا في عبارات تنطوي أحيانا على كراهية نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ».

و اعتبر أن هذه الدعوات « تشوه المواقف التي دافعت عنها فرنسا من أجل حرية الرأي و حرية التعبير و حرية الديانة و رفض أي دعوة للكراهية ».

و أكدت الخارجية الفرنسية أن مشروع القانون ضد الاسلام الراديكالي و تصريحات الرئيس الفرنسي تهدف فقط إلى مكافحة ما وصفتها بـ »الاسلام الراديكالي و القيام بذلك مع مسلمي فرنسا الذين يشكلون جزءا لا يتجزأ من المجتمع و التاريخ و الجمهورية الفرنسية ».

و أوضحت أنها استنفرت الطواقم الدبلوماسية الفرنسية « لتذكّر (الدول الأخرى) و لتشرح لها مواقف فرنسا على صعيد الحريات الأساسية و رفض الكراهية ». و كذلك طلبت باريس من الدول المعنية « أن تنأى بنفسها من أي دعوة الى المقاطعة أو أي هجوم على بلادنا، و أن تحمي شركاتنا و تضمن سلامة مواطنينا في الخارج ».

و كانت تصريحات الرئيس الفرنسي، و من بعدها رسوم الكاريكاتير المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة و السلام، التي نشرت على واجهات بعض المباني في فرنسا، أججت غضب رواد و نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، و انتشرت تغريدات و تدوينات على هذه المواقع تعتبر بأن هذه التصريحات و الأفعال تسيء للإسلام و نبيه محمد (ص)، و تعتدي على مقدساتهم.

و في هذا السياق أدانت المملكة المغربية بشدة الإمعان في نشر رسوم الكاريكاتير المسيئة للإسلام و للرسول سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام، فيما عبرت اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال، عن استيائها العميق و شجبها القوي للإمعان المتكرر في نشر الرسومات المسيئة للرسول محمد (ص) و للتصريحات الموصمة للإسلام، التي تمس الشعور الديني المشترك لمسلمي العالم، و في مقدمتهم مسلمو فرنسا ».


Poster un Commentaire

deux × cinq =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.