logo-mini

انتخابات 2021 : « تنسيقية الأحزاب » تشجب إقصاء مغاربة العالم من البرلمان

Partager

انتخابات 2021 : « تنسيقية الأحزاب » تشجب إقصاء مغاربة العالم من البرلمان

في ظل الجدل المحتدم حاليا حول القوانين الإنتخابية التي صادق عليها البرلمان مؤخراً، شجبت تنسيقية ممثلي الأحزاب المغربية بالخارج؛ تصويت الأغلبية من أعضاء مجلس النواب في الجلسة العامة، يوم الجمعة 5 مارس الجاري، ضد تعديل للقانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب، الذي يتضمن اقتراحا لضمان تمثيلية مغاربة العالم.

و اعتبرت التنسيقية في بيان تتوفر « لوكس راديو » على نسخة منه، بأن هذا التصويت يتعارض مع التعليمات الملكية الواضحة التي تضمنتها خطابات 6 نوفمبر 2005 و 6 نوفمبر 2007.

و سجلت أن هذا التصويت يعد « خرقا سافرا للفصل 17 من الدستور الذي ينص على أن المغاربة المقيمين في الخارج يتمتعون بحقوق المواطنة الكاملة، بما فيها حق التصويت و الترشيح في الانتخابات ».

و عبرت التنسيقية عن رفضها لتصويت مجلس النواب ضد تعديل قانون يتضمن اقتراحا لضمان تمثيل مغاربة العالم في المجلس، قائلة في بيان إنها « تشجب هذا التوجه الإقصائي في التعاطي مع قضية ذات بعد وطني و دستوري ».

و جاء ذلك في بيان حمل توقيع ممثلي كل من أحزاب العدالة و التنمية و التجمع الوطني للأحرار و الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية و الاتحاد الدستوري و التقدم و الاشتراكية (الائتلاف الحكومي) و الأصالة و المعاصرة و الاستقلال (معارضة).

و تابعت التنسيقية في بيانها بالقول « إن نتيجة هذا التصويت تبين ، قولا و فعلا، من يلتزم بالتوجيهات الملكية و يعمل على تفعيل الحقوق الدستورية للمغاربة المقيمين بالخارج ».

و أعربت التنسيقية عن أملها الكبير في التحكيم الملكي للملك محمد السادس الساهر على احترام الدستور و صيانة حقوق و حريات المواطنين و المواطنات، لإنصاف الجالية المغربية و تمكينها من ممارسة حقوق المواطنة الكاملة.

و أضافت التنسيقية أن رفض مجلس النواب تمكين مغاربة الخارج من تمثيلهم في المجلس و حق التصويت هو « تنكر تام من طرف الحكومة و الفرق النيابية و أمناء الأحزاب السياسية للالتزام السياسي و الأخلاقي ».

و أعربت تنسيقية ممثلي الأحزاب المغربية بالخارج عن أملها في تدارك الأمر خلال مناقشة مشروع القانون في مجلس المستشارين.

و زادت بالقول : « فلحظة تداول القانون التنظيمي 04-21 من طرف مجلس المستشارين، يمكن أن تكون فرصة لتدارك الأمر و الاستجابة لتطلعات المواطنة لمغاربة العالم في مغرب يحتضن كل مواطنيه ».

و تبقى الإشارة إلى أنه يوجد زهاء 5 ملايين مغربي مقيما بالخارج في عدد من دول العالم، و يستقر 85 بالمائة منهم في أوروبا، و تبلغ تحويلاتهم سنويا إلى المغرب ملايير الدراهم.


Poster un Commentaire

onze − 4 =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.