logo-mini

الملك محمد السادس يتلقى الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لكورونا

Partager

الملك محمد السادس يتلقى الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لكورونا

أشرف الملك محمد الساد اليوم الخميس بالقصر الملكي بفاس، على إطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19.

و بهذه المناسبة، تلقى العاهل المغربي الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لكوفيد-19.

و طبقا للتعليمات الملكية السامية، ستكون حملة التلقيح مجانية لجميع المواطنين، و ذلك لتحقيق المناعة لجميع مكونات الشعب المغربي (30 مليون، على  أن يتم تقليح حوالي 80 في المائة من السكان)، تقليص ثم القضاء على حالات الإصابة و الوفيات الناتجة عن الوباء، و احتواء تفشي الفيروس، في أفق عودة تدريجية لحياة عادية.

و ستتم هذه الحملة بطريقة تدريجية، و على أشطر، و يستفيد منها جميع المواطنين المغاربة و المقيمين ، الذين تفوق أعمارهم 17 سنة.

شرعت السلطات المغربية، اليوم الاثنين الماضي، بالدار البيضاء، عملية توزيع اللقاح ضد فيروس كوفيد-19 على الجهات، تحسبا لإطلاق عملية تلقيح وطنية واسعة النطاق خلال الأسبوع الجاري.

و توصل المغرب يوم الجمعة الماضي، بأولى دفعات اللقاح البريطاني « أسترا-زينيكا » الهندي الصنع من جمهورية الهند.

كما توصل أمس بالدفعة الأولى من لقاح « سينوفارم » من جمهورية الصين الشعبية.

و اقتنى المغرب، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، كمية من اللقاحات لفائدة 33 مليون نسمة (66 مليون جرعة من اللقاح).

و ستشمل الحملة الوطنية للتلقيح كل ربوع المملكة ستعطى فيها الأولوية على الخصوص للعاملين في الخطوط الأمامية، من عاملين في مجال الصحة، و السلطات العمومية و قوات الأمن و العاملين بمنظومة التربية و التكوين و الأشخاص المسنين و الفئات الهشة و ذلك قبل توسيعها لتشمل باقي الساكنة.

و ستهم هذه العملية الوطنية، التي ستتم بصفة تدريجية، الفئات المستهدفة بدءا بالأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمرض کوفید-19 و مضاعفاته، و هم مهنيو الصحة البالغين من العمر 40 سنة فما فوق، و السلطات العمومية و الجيش الملكي، و كذا نساء و رجال التعليم ابتداء من 45 سنة، بالإضافة إلى الأشخاص المسنين البالغين 75 سنة فما فوق.


Poster un Commentaire

5 × 3 =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.