logo-mini

أنصار ترامب يقتحمون مقر الكونغرس و بايدن يصف الحادث بالإعتداء غير المسبوق على الديمقراطية

Partager

أنصار ترامب يقتحمون مقر الكونغرس و بايدن يصف الحادث بالإعتداء غير المسبوق على الديمقراطية


سادت حالة من الفوضى و الهرج، أمس، في مقر الكونغرس الأمريكي (الكابيتول) إثر اقتحام أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب المبنى أثناء جلسة مشتركة لمجلسي النواب و الشيوخ للمصادقة على فوز جو بايدن.

و إلى ذلك تم تعليق الجلسة المشتركة إثر احتدام الاشتباكات بين قوات الأمن و أنصار ترامب الذين احتشدوا رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية بينما رافقت الشرطة النواب خارج المبنى.

و أمرت الشرطة بإخلاء أبنية في مقر الكونغرس الأمريكي في مواجهة متظاهرين مؤيدين للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب تجاوزوا الحواجز الأمنية عند درج الكابيتول.

و وجهت شرطة الكونغرس الأوامر إلى الموظفين بمغادرة مبنى كانون و جناح آخر كبير يضم مكاتب بعدما دعا الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب مؤيديه إلى الاعتراض على المصادقة على فوز جو بايدن خلال جلسة خاصة مشتركة لمجلسي الكونغرس في واشنطن.

و أظهرت صور متداولة حشودا من المتظاهرين يتخطون الحواجز الأمنية خارج المبنى قبل اقتحامه، كما شوهد عدد من أنصار ترامب أمام قاعة مجلس الشيوخ بينما شوهد محتجون آخرون و هم يحملون السلاح.

و قالت النائبة نانسي مايس في تغريدة « لقد أخليت مكتبي للتو في مبنى كانون بسبب تهديد قريب. و نرى الآن محتجين يهاجمون شرطة الكابيتول.

و في غضون ذلك أعلنت موريل براوزر، عمدة العاصمة الأمريكية واشنطن فرض حظر تجول في المدينة، بسبب احتجاجات أنصار الرئيس ترامب في قلب واشنطن.

و كشفت موريل أن الحظر سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من الساعة السادسة مساء يوم أمس (بالتوقيت المحلي) و ينتهي في السادسة من صباح اليوم الخميس. فيما أفادت وسائل إعلام أمريكية بأن قنابل الغاز المسيل للدموع أطلقت داخل و خارج مقر الكونغرس.

الديمقراطية الأميركية تتعرض لاعتداء غير مسبوق

و من جهته قال الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، مساء أمس، إن الديمقراطية الأميركية تتعرض لاعتداء غير مسبوق، بعد اقتحام مؤيدين للرئيس الأميركي دونالد ترامب مبنى الكونغرس أثناء جلسة للمصادقة على نتائج الانتخابات الرئاسية.

و دعا بايدن الرئيس ترامب للظهور على الهواء مباشرة و المطالبة بإنهاء حصار الكونغرس. مضيفا « المشاهد في مبنى الكونغرس تصل إلى حد التحريض و ينبغي أن تتوقف فورا ».

و اعتبر بايدن في كلمة وجهها، أمس، للشعب الأميركي تعليقا على اقتحام أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب مبنى الكونغرس، أن هذا اعتداء على ممثلي الشعب، الذين أدوا القسم لحماية المصلحة العامة و يشكلون قلب الديمقراطية، مضيفا أن مشاهد الفوضى التي ظهرت خلال الاعتداء على المبنى « لا تعكس أميركا الحقيقية ».

و شدد الرئيس المنتخب على وجوب انتهاء أعمال الفوضى فورا، مطالبا الجميع بالانسحاب من الكونغرس و السماح للديمقراطية بأن تأخذ مجراها.

و عبر بايدن عن صدمته الكبيرة « لوصول أميركا رمز الديمقراطية إلى هذا الوضع »، معتبرا أن من قام بهذه الأفعال هم « متطرفون خارجون عن القانون ».

و دعا الرئيس المنتخب الرئيس ترامب إلى التحلي بالمسؤولية و الخروج لإيقاف الفوضى، مؤكدا أن التصديق على نتائج المجمع الانتخابي يجب أن يكون مقدسا للديمقراطية الأميركية.

الحفاظ على « السلمية » و الابتعاد عن العنف

و في أول تعليق له دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، أنصاره الذين اقتحموا مبنى الكابيتول في واشنطن إلى الحفاظ على « السلمية » و الابتعاد عن العنف.

و قال ترامب في تغريدة على موقع تويتر « أطلب من الجميع في مبنى الكابيتول أن يظلوا سلميين. لا للعنف، تذكروا، نحن حزب تطبيق النظام. نحترم القانون، و النساء و الرجال الذين يرتدون اللون الأزرق »، و ذلك في إشارة منه إلى عناصر حفظ الأمن.

و كان ترامب قد مارس ضغوطا على نائبه مايك بنس الذي يترأس الجلسة من أجل أن يعطل أعمالها، لكن بنس قال في رسالة إلى الكونغرس « إنه لا يملك سلطة حصرية لتقرير أي الأصوات تحتسب ». بالرغم من ذلك يقوم ترامب بمحاولة أخيرة لتعطيل إعلان هزيمته.

و أكد الرئيس ترامب أمس لأنصاره خلال مظاهرة أمام البيت الأبيض أنه لن « يعترف أبدا » بهزيمته في الانتخابات الرئاسية، و ذلك قبيل مصادقة الكونغرس على فوز جو بايدن.

و أضاف ترامب أمام أنصاره « في حال قام مايك بنس بالأمر الصحيح سنفوز بالانتخابات. و هو يملك الحق المطلق في ذلك. و إن لم يفعل سيكون ذلك يوما مؤسفا لبلادنا ». لكن بنس أعلن في رسالة أنه لن يعارض المصادقة على فوز بايدن.

و كان المحتجون قد وصلوا إلى مقر الكونغرس في اجتماع حاشد تحت عنوان « أنقذوا أمريكا »، حيث حثهم ترامب على دعم النواب الذين يعارضون تأكيد تنصيب جو بايدن.


Poster un Commentaire

cinq × quatre =

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.